||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  


  





 47- كيفية كتابة التقريرات

 197- مباحث الاصول - (الوضع) (4)

 57- بحث اصولي: انحاء وصور مخالفة النص للعامة

 259- مباحث الاصول: بحث الحجج (حجية الشهرة) (1)

 333-(إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسانِ) (8) العدل في توزيع الثروات المائية والعقوبات على ترك الاحسان للإنسان

  147- (الورع عن محارم الله) و (محاسن الاخلاق) من اعظم حقوق الامام صاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه)

 106- (المؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر) مؤسسات المجتمع المدني في منظومة الفكر الإسلامي-19 (الجماعات) واستراتيجية الاهتمام بالأفراد ومشاركة القاعدة

 411- فائدة فقهية: رفع الشارع لمقتضي الملكية في الصبي

 81- من فقه الحديث: الوجوه المتصورة في قوله عليه السلام (المصلح ليس بكذاب)

 277- بحث لغوي وتفسيري عن معنى الزور



 اقتران العلم بالعمل

 متى تصبح الأخلاق سلاحا اجتماعيا للمرأة؟

 الحريات السياسية في النظام الإسلامي

 فنّ التعامل الناجح مع الآخرين



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 183- مباحث الاصول (مبحث الاطلاق) (1)

 351- الفوائد الاصولية: بحث الترتب (2)

 قسوة القلب

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 النهضة الحسينية رسالة إصلاح متجددة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 236- احياء أمر الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 161- مفردات ومصاديق مبادئ الاستنباط (8): علم الاديان الفقهي والاصولي المقارن



  • الأقسام : 85

  • المواضيع : 4327

  • التصفحات : 19656653

  • التاريخ : 7/02/2023 - 05:48

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 414- فائدة فقهية: هل يصح عمل بعض المستحبات في رأس السنة الميلادية بعنوانها .

414- فائدة فقهية: هل يصح عمل بعض المستحبات في رأس السنة الميلادية بعنوانها
21 رجب 1443هـ

بقلم: السيد نبأ الحمامي

السؤال: هل يصح أن يقرأ المؤمن بعض الأذكار الخاصة في بداية السنة، الواردة عن أئمة أهل البيت (عليهم السلام)، في يوم رأس السنة الميلادية.

الجواب: أنّ الأذكار والأدعية الواردة في الروايات في بداية السنة القمرية أو الشمسية في يوم النيروز مثلاً، الظاهر أنها وردت بعنوانه، وشمولها لغير هذا اليوم غير معلوم، وهو متوقف على إثبات تعدد المطلوب المفتقر إلى دليل، مع أن تعدد المطلوب لا يجدي للإتيان بها بعنوان أنه رأس السنة، ولا مجال لجريان قاعدة التسامح في أدلة السنن لمثل المورد؛ إذ لم ترد فيها رواية بل ولا فتوى.  

بل يمكن القول بأنّ اتّخاذ يوم رأس السنة الميلادية (الكريسمس) عيدًا من الأعياد، يعمل فيه ما يُعمل في الأعياد من الاحتفال، والتزاور، وقراءة الأدعية الخاصة بالأعياد، كل هذه الأمور ـ وإن كانت مستحبة وراجحة في حدّ نفسها ـ  إلا إن اتخاذه عيداً قد يعدّ انسياقًا منهجياً وراء ما هو عليه غير المسلمين، بل قد يعدّ ذلك ترويجًا للباطل مطلقاً أو في الجملة.

بل إن ذلك ـ في الحقيقة ـ جزء من الهجمة العالمية المتنوّعة الأبعاد على الإسلام، لطمس هوية المسلم، وتحكيم قِيَم العالم الغربي في حياتنا اليومية.  

فاللازم عدم الانسياق معها خاصة إذا علمنا أنهم لا يقفون عند حدّ حتى تتحقق أهدافهم كلها من تحكيم قيمهم ونسف القيم الإسلامية بالكامل، قال تعالى: (وَلَنْ تَرْضى‏ عَنْكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصارى‏ حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدى)[1].

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[1] سورة البقرة: الآية 120.

 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 21 رجب 1443هـ  ||  القرّاء : 1844



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net