||   بسم الله الرحمن الرحيم | اللهم كُن لوليّك الحُجَّة بن الحَسَن صَلواتُكَ عَليه وَعَلى آبائه في هذه السّاعة وفي كُلّ سَاعَة وَليّاً وَحَافِظا وَقائِداً وَ ناصراً ودَليلاً وَ عَينا حَتّى تُسكِنَه أرضَك طَوعاً وَتُمَتِعَه فيها طَوِيلاً | برحمتك يا أرحم الراحمين   ||   اهلا وسهلا بكم في الموقع   ||  
إتصل بنا         


  




 71- (إهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ )-5 نقد الهرمونطيقا ونسبية المعرفة من ضوابط الوصول للحقيقة

 186- تحديد الاولويات حسب العوائد والفوائد وقانون القلة الفاعلة والكثرة العادية

 36- فائدة اصولية: اخبار الترجيح منها ما ترتبط بباب الفتوى ، ومنها ما ترتبط بباب الروايات

 230- عوامل تمزيق الامة الواحدة واجراس الانذار الداخلية

 189- مباحث الاصول : (مبحث العام) (2)

 129- بحث اصولي: هل هناك تدافع بين النظرة العرفية في النصوص والنظرة الدقية، معاريض الكلام نموذجاً؟

 119- من فقه الحديث: في قوله (عليه السلام): ((خبر تدريه خير من عشرة ترويه)) والوجه في الاختلاف بين الف و عشرة

 116- فائدة اصولية: الدقة والتسامح في وضع الاسماء لمسمياتها

 27- (بل كذبوا بما لم يحيطوا بعلمه)3 فلسفة التأويل في القرآن والحديث

 242- فائدة منهجية: الحفاظ على التراث



 استقرار العراق وتقدمه هدفان لا تراجع عنهما

 السابع عشر من ربيع الأول انبلاج نور النبوة الخاتمة في مكة المعظمة

 التشيّع مصان ومحفوظ بقوّة غيبية والتشكيك والمعادي مصيرهما الخيبة والزوال

 رزايا العنف وغلق قنوات الحوار



 موسوعة الفقه للامام الشيرازي على موقع مؤسسة التقى الثقافية

 استراتيجية مكافحة الفقر في منهج الإمام علي (عليه السلام)

 المرابطة في زمن الغيبة الكبرى (المقدمات ، المتقدمات ، المُمَهِّدَات ، المسؤوليات)

 نقد الهرمينوطيقا ونسبية الحقيقة والمعرفة

 الأجوبة على مسائل من علم الدراية

 204- مناشئ الانحراف والضلالة : الغرور والاستعلاء والجهل الشامل

 فقه الرشوة

 203- محاكمة اسلحة الفرق الضالة : الايحاء المغناطيسي والخدع العلمية ومغالطة الكبرى والصغرى

 205- مناشيء الانحراف والضلال : المؤامرات الدولية على الاديان والمذاهب وموقع مراكز الدراسات وبلورة الرؤى في المعادلة

 حجية مراسيل الثقات المعتمدة - الصدوق و الطوسي نموذجاً -



  • الأقسام : 65

  • المواضيع : 3090

  • التصفحات : 4499343

  • التاريخ : 25/05/2018 - 23:44

 
 
  • القسم : الفوائد والبحوث .

        • الموضوع : 83- من فقه الحياة: استبدال عناوين المحرمات بعناوين أخرى جذابة وبراقة .

83- من فقه الحياة: استبدال عناوين المحرمات بعناوين أخرى جذابة وبراقة
5 ذي الحجة 1437هـ

من فقه الحياة: استبدال عناوين المحرمات بعناوين أخرى جذابة وبراقة*

ان تغيير أسماء وعناوين الكثير من المحرمات والملاهي أو القبائح، وابدالها بعناوين جذابة وجميلة وبراقة، هو ضمن خطط شياطين الإنس من شرقيين وغربيين، لنشر الميوعة والفساد والانحرافات في المجتمعات الإسلامية وفي أوساط الشباب بالخصوص.
 فقد اسموا الرقص وأشباهه بـ(الفنون الجميلة) مثلاً، فهذا الوضع تعييني أو تعيّني في عرفهم، ولا مجال له في عرف المتشرعة، وعلى فرضه فإنه محرَز عدمُه في زمن الشارع فلا تدور الأحكام مداره، بل تدور على ما صدق عليه عنوان (اللهو) في عرف زمن الشارع.
كما اسموا الفساد الأخلاقي والتبرج والسفور والانحلال وأشباهها، وعنونوها بعنوان (الحريات الشخصية) وشبهها[1].
كما أدرجوا أقبح القبائح العقلية والنقلية مما أطبقت على حرمتها كافة الأديان كالزنا واللواط، في دائرة (حقوق الإنسان)، قال تعالى: (يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ)[2]، وهل ذاك إلا كتسمية السرقة والاختلاس بـ: حق الإنسان في التمتع بمباهج الحياة وبحقه في الثروات الطبيعية والمكتسبة!، أو كتسمية الاحتكار والغش والخداع والتدليس ونظائرها بـ: الذكاء الاقتصادي وتعليلها بالحريات الشخصية.!!
كما انهم في الجهة المقابلة قد تفننوا في إضفاء عناوين قبيحة على المفاهيم الشرعية الدينية، فعنونوا الحجاب بــ (سجن المرأة)، ووسموا التقليد بـ(الرجعية وعمل القردة)،الى غيرها من المفاهيم.
مما ينبغي بل يلزم على كل مؤمن و طالب حق وعلم و باحث و خطيب ومدرس الالتفات الى ذلك، وتنبيه الناس وارشادهم الى مكامن الخطر والخلل.
--------------------------------------------------------------------
 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 5 ذي الحجة 1437هـ  ||  القرّاء : 1648



 
 

برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net